fbpx
امو.ال
مصدر الصورة: رويترز
مركز تكنولوجيا المعلومات الهندي يوجه أوبر وشركات أخرى لإيقاف خدمات السيارات ذات الثلاث عجلات

قال مسؤول حكومي كبير أن ولاية كارناتاكا في جنوب الهند طلبت من شركات سيارات الأجرة أوبر (Uber) وأولا (Ola) – المدعومة من سوفت بنك (SoftBank) – ورابيدو (Rapido) إيقاف خدمات السيارات ذات الثلاث عجلات في بنغالورو، متهماً إياهم بالمبالغة في الأسعار ومضايقة العملاء.

وقال هيمانثا كومارا مفوض النقل الإضافي في بنغالورو لرويترز: “ليسوا مخولين لاستخدام السيارات.. إنهم يتقاضون مبالغ باهظة وهذه شكوى خطيرة”.

وقال: “لا يمكننا أن نتسامح مع المضايقات التي يتعرض لها العملاء أو مع تبرير الأسعار الباهظة”، مضيفًا أن إدارة النقل أصدرت إشعارًا للشركات في مركز تكنولوجيا المعلومات في الهند لإيقاف الخدمة يوم الخميس.

رفضت كلًا من أولا (Ola) وأوبر الهند (Uber India) التعليق. أطلقت أوبر (Uber) في الأسابيع الأخيرة إعلانات تلفزيونية عن خدمة سيارات الريكاشة الآلية في الهند.

تعتبر الهند سوقًا متناميًا لشركات نقل الركاب، حيث يسعى الناس إلى تجنب القيادة في الطرق المزدحمة، وتعد عربات الريكشة الآلية – التي تعرف أيضًا باسم التوك توك – واحدة من أكثر الأساليب الاقتصادية للسفر القصير.

قالت رابيدو (Rapido) أن عملياتها في بنغالورو قانونية وأنها سترد على الإشعار.

وقالت الشركة في بيان: “يتم تحديد جميع الأجور وفقًا للأسعار التي تقررها حكومة الولاية، ولا تفرض ورابيدو (Rapido) أي أموال إضافية على تلك الأسعار”.

في الشهر الماضي، قالت الهيئة المنظمة للمنافسة في الهند أن التسعير المفاجئ الذي اعتمدته شركات تجميع سيارات الأجرة في البلاد يبدو أنه “صندوق أسود” للعملاء، وحثت الهيئة على الشفافية.

اقرأ أيضًا صندوق الثروة السعودي يجمع 3 مليارات دولار من بيع أول سندات خضراء

المصدر: رويترز

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط