fbpx
امو.ال
مصدر الصورة: ساوث تشاينا مورنينغ بوست
هونغ كونغ تسمح للشركات بإصدار أسهم مقومة باليوان الصيني

تخطط هونغ كونغ للسماح للشركات المدرجة في بورصة المدينة بإصدار أسهم مقومة باليوان لتوفير وصول أسهل للمستثمرين الصينيين وتوسيع استخدام العملة الصينية في جميع أنحاء العالم، في خطوة أشادت بها أكثر من اثنتي عشرة شركة.

تخطط الحكومة وبورصة هونغ كونغ لإنشاء نظام صانع سوق في النصف الأول من عام 2023 للسماح لقناة الاستثمار عبر الحدود ستوك كونكت (Stock Connect) بالتعامل مع الأسهم المقومة باليوان في هونغ كونغ، وفقًا لكريستوفر هوي تشينغ يو سكرتير الخدمات المالية والخزانة.

وقال هوى: “إن إدخال نظام صانع سوق سيعزز الكفاءة والجودة الشاملة لنظام تداول أسهم اليوان ويعزز سيولة هذه الأسهم، ويتجنب اتساع الانتشار وتقلبات الأسعار المفرطة الناجمة عن نقص سيولة المنتجات”.

تعد خطة تداول أسهم باليوان – التي تم الكشف عنها لأول مرة في ميزانية وزير المالية بول تشان مو بو في فبراير / شباط الماضي – جزءًا من جهود الحكومة لتعزيز مكانة المدينة كمركز مالي دولي. يأتي ذلك بعد أن تراجعت هونغ كونغ إلى المركز الرابع في تصنيف المراكز المالية، متخلفة عن سنغافورة التي صعدت إلى المركز الثالث بعد مدينتي نيويورك ولندن.

عبرت أكثر من اثنتي عشرة شركة مساهمة عامة، بما في ذلك مجموعة علي بابا (Alibaba Group Holding)، عن دعم الخطة. وقد كانت تينسنت هولدينغز (Tencent Holdings) ونيو وورلد ديفيلوبمنت (New World Development) وبينغ آن للتأمين (Ping An Insurance) وشياومي (Xiaomi) من بين الشركات التي قالت إنها ستستكشف العروض المقومة باليوان.

تقدم الحكومة مشروع قانون إلى المجلس التشريعي بحلول نهاية هذا العام لتغيير قانون الرسوم (Stamp Duty Ordinance) لإعفاء صناع السوق من دفع رسوم الدمغة عندما يوفرون السيولة للأسهم المقومة باليوان.

وبهذا الشأن، قال هوي في اجتماع الشؤون المالية في مجلس هونغ كونغ التشريعي يوم الاثنين: “تمثل الرسوم حاليًا أكثر من 90% من تكلفة تداول معاملات الأوراق المالية، مما سيزيد من عبء التكلفة على صانعي السوق”.

وقال هوى أن الإعفاء سيشجع المزيد من الوسطاء على الاستعداد لتولي الدور.

وأضاف أن بورصة هونغ كونغ ستتشاور مع السوق لإنشاء نظام صانع سوق، مما يسمح لوسطاء مختارين بالعمل كصناع للسوق وضمان السيولة للأسهم المقومة باليوان.

قال هوي: “من حيث التوقيت، هدفنا هو إطلاق نظام صانع السوق لتداول الأسهم المقومة باليوان في ستوك كونكت (Stock Connect) في النصف الأول من عام 2023”.

وأيد المشرعون الذين حضروا الاجتماع يوم الاثنين بالإجماع تعديل القانون المقترح.

يقول روبرت لي واي وانغ الرئيس التنفيذي لشركة غراند كابيتال هولدينغز (Grand Capital Holdings)، الذي يمثل قطاع الخدمات المالية في المجلس التشريعي: “يتماشى تداول أسهم اليوان بموجب برنامج ستوك كونكت (Stock Connect) مع سياسة الدولة لتعزيز تدويل اليوان. تغيير القانون المقترح للتنازل عن رسوم الدمغة لصانعي السوق سيخفض تكاليف المعاملات ويشجع معدل دوران الأسهم المقومة باليوان”.

زادت حكومة هونغ كونغ الرسوم لجميع معاملات الأسهم بنسبة 30% في أغسطس / آب 2021 إلى 0.13% على قيمة التداول للمشتري والبائع.

وحث المشرع في قطاع الأعمال جيفري لام كين فونغ – وهو عضو أيضًا في المجلس التنفيذي – الحكومة على تقديم المزيد من منتجات الاستثمار باليوان بعد برنامج تداول الأسهم .

يقول لام: “تحتاج هونغ كونغ إلى تشجيع المزيد من الشركات على إصدار أسهم مقومة باليوان وسندات مقومة باليوان لجمع الأموال. لا توجد الكثير من المنتجات المقومة باليوان في هونغ كونغ. وتحتاج المدينة إلى إنشاء المزيد من منتجات الاستثمار باليوان لجذب المستثمرين الدوليين للتجارة هنا”.

يعتقد هوي أن نظام صانع السوق سيعزز سيولة التداول في الأسهم، وبالتالي يشجع المزيد من الشركات على إصدار أسهم مقومة باليوان في هونغ كونغ.

يسمح برنامج ستوك كونكت (Stock Connect) الذي بدأ في عام 2014 للمستثمرين بإجراء تداول الأسهم عبر الحدود بين هونغ كونغ وشنغهاي، وقد تمت إضافة شينتشن للبرنامج بعد ذلك بعامين.

يمكن للمستثمرين في الصين الذين يتداولون أسهم هونغ كونغ بموجب برنامج ستوك كونكت (Stock Connect) التداول بالدولار الهونغ كونغي فقط. إن منح المستثمرين خيار التداول المباشر لأسهم هونغ كونغ المدرجة باليوان سيحررهم من تحمل مخاطر التقلبات في سعر الصرف الفوري لليوان في هونغ كونغ مما قد يؤثر على عائداتهم.

أظهرت بيانات من بورصة هونغ كونغ أن متوسط ​​حجم التداول اليومي في برنامج ستوك كونكت (Stock Connect) بلغ 41.7 مليار دولار هونغ كونغي (5.3 مليار دولار أمريكي) العام الماضي.

اقترح العديد من المدافعين عن تقويم الأسهم باليوان – ومنهم جوزيف يام تشي-كوونغ الرئيس السابق لسلطة النقد في هونغ كونغ – أن الترويج لتداول الأسهم المقومة باليوان في المدينة سيكون خطوة إلى الأمام نحو تدويل العملة الصينية.

اقرأ أيضًا لبنان يستعد لإعادة ربط العملة إذا تمت الموافقة على خطة التعافي

المصدر: ساوث تشاينا مورنينغ بوست

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط