fbpx
امو.ال
مصدر الصورة: ياهو بيزنس.
لبنان يستعد لإعادة ربط العملة إذا تمت الموافقة على خطة التعافي

يتحرك لبنان للتخلي عن ربط عملته بعد أكثر من عقدين، رغم أن الخطة تعتمد على الموافقة على برنامج التعافي الذي طال تأجيله.

وقالت وزارة المالية في بيان يوم الأربعاء أن السعر الرسمي لليرة اللبنانية، الذي تم تحديده عند 1507.5 دولارًا للدولار منذ عام 1997، سيثبت عند 15 ألفًا. وأكد البنك المركزي القرار الذي سيتم تفعيله في الأول من نوفمبر / تشرين الثاني.

لكن الوزارة قالت في وقت لاحق أن الخطوة كانت متوقفة على الموافقة على خطة التعافي المالي التي فشل لبنان في اعتمادها لأكثر من عامين منذ تخلف الحكومة عن سداد ديونها.

البرنامج المصمم لإنهاء الانهيار الاقتصادي يمثل محاولة لإعادة هيكلة القطاع المصرفي والميزانية العامة للبنك المركزي من خلال تحديد مليارات الخسائر في النظام المالي.

انهار سعر الصرف الثابت السابق في أعقاب الانهيار المالي الذي بدأ في عام 2019. ويتم تداول العملة المحلية الآن عند حوالي 38.800 ليرة للدولار في السوق الموازية.

يتطلع لبنان إلى طي صفحة الأزمة التي وصفها البنك الدولي بأنها واحدة من أسوأ الأزمات على مستوى العالم منذ منتصف القرن التاسع عشر. دفع الانهيار الاقتصادي ثلاثة أرباع سكان البلاد إلى الفقر، حيث فقدت الليرة أكثر من 90% من قيمتها السوقية.

في أبريل / نيسان، توصل لبنان إلى اتفاق مبدئي مع صندوق النقد الدولي بشأن قرض بقيمة 3 مليارات دولار، وهي صفقة مشروطة بسلسلة من الإصلاحات المثيرة للانقسام بشدة.

بعد زيارة قام بها فريق عمل إلى بيروت الأسبوع الماضي، قال الصندوق أن لبنان كان “بطيئًا جدًا” في تفعيل التغييرات التي تم التفاوض عليها، ولم يتم تنفيذ معظمها بعد.

اقرأ أيضًا سوق المملكة المتحدة الجامح يهدي صناديق التحوط “فرصة العمر”

المصدر: بلومبيرغ

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط