fbpx
امو.ال
مصدر الصورة: بلومبيرغ.
النفط يسجل مكاسب أسبوعية في ظل استمرار التحذيرات السعودية

ارتفع النفط هذا الأسبوع مع تحذير المملكة العربية السعودية من أن تخفيضات المعروض قد تكون ضرورية مما سيلقي بظلالها على عدة تطورات تدفع الأسعار للانخفاض.

استقرت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط عند 93.06 دولارًا للبرميل يوم الجمعة محققةً مكاسب أسبوعية بنسبة 2.5%. انتعشت الأسعار منذ أن قال وزير النفط السعودي أن تحالف أوبك بلس قد يحد من الإنتاج لتحقيق الاستقرار في السوق المتقلبة. في غضون ذلك، من المحتمل أن يواصل البنك المركزي الأمريكي رفع أسعار الفائدة لمكافحة التضخم، كما أشار رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول. عادةً ما يُنظر إلى المعدلات المرتفعة على أنها تضر بالطلب على الطاقة.

يقول إد مويا محلل السوق في أواندا (Oanda): “ذكّر باول وول ستريت بأن السياسة التقييدية مطلوبة ولكننا لم نصل إليها بعد، لذا فإن مخاوف الركود وتدهور توقعات الطلب على النفط الخام ليست مبررة بعد”.

فقد النفط ما يقرب من ربع قيمته منذ يونيو / حزيران بسبب تصاعد المخاوف بشأن التباطؤ الاقتصادي العالمي، ولكن يبدو أنه وجد أرضية حول 90 دولارًا للبرميل هذا الشهر. وقد زاد احتمال إحياء اتفاق نووي مع إيران وما سيترتب عليه من زيادة في صادرات الخام من المشاعر الهبوطية في الآونة الأخيرة.

مع استمرار تفشي التضخم، أعاد مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي إحياء المخاوف يوم الجمعة وأنهم سيواصلون التحرك بقوة لإبطاء الاقتصاد.

وقال باول في تصريحات معدة لمؤتمر جاكسون هول بولاية وايومنغ: “من المرجح أن تتطلب استعادة استقرار الأسعار الحفاظ على موقف سياسي مقيد لبعض الوقت. السجل التاريخي يحذر بشدة من سياسة التخفيف قبل الأوان”.

الأسعار:

  • انخفض خام غرب تكساس الوسيط لتسليم أكتوبر / تشرين الأول بمقدار 54 سنتًا ليستقر عند 93.06 دولارًا في نيويورك
  • ارتفع خام برنت تسوية أكتوبر / تشرين الأول بمقدار 1.65 دولار إلى 100.99 دولار

اقرأ أيضًا شركة تي موبايل تتخطى شركة فيرايزون

المصدر: بلومبيرغ

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط