fbpx
تفريغ أكياس القمح في مطحنة تديرها الحكومة وسط الفيوم. الصورة: إسلام صفوت، لبلومبيرغ

مصر تلغي عقود 240 ألف طن من القمح الأوكراني

شارك هذا المقال...
  • ألغت الهيئة العامة للسلع التموينية أربع شحنات بناءً على طلبات الموردين
  • مصر تمتلك مخزونات كافية من الحبوب

ألغت مصر أربع شحنات من القمح الأوكراني كانت قد تعاقدت على شرائها قبل الغزو الروسي، حتى في الوقت الذي تستعد فيه كييف لاستئناف تصدير الحبوب بعد توقف دام خمسة أشهر بسبب الحرب.

ألغت الهيئة العامة للسلع التموينية شراء 240 ألف طن تسليم فبراير / شباط ومارس / آذار والتي لم يتم تحميلها مطلقًا في أوكرانيا، وفقًا لثلاثة أشخاص على دراية بالموضوع طلبوا عدم الكشف عن هويتهم لأنهم لا يملكون تصريح للتحدث إلى وسائل الإعلام.

أعفت الهيئة العامة هذا الأسبوع موردي الشحنات الأربعة من التزاماتهم التعاقدية، بناءً على طلبات من الشركات، على حد قول الأشخاص.

تعتمد مصر بشكل كبير على شحنات الحبوب من البحر الأسود – أحد أكبر مناطق الإمداد في العالم – وقد تضررت مخزوناتها من القمح في البداية بسبب الحرب التي بدأت في أواخر فبراير / شباط. منذ ذلك الحين، تمكنت البلاد من تكوين مخزونات من الصفقات الحكومية والخاصة. وتمتلك مصر الآن مخزونات تكفي لأكثر من سبعة أشهر، وفقا للمسؤولين.

وقعت روسيا وأوكرانيا اتفاقًا الأسبوع الماضي لاستئناف تصدير الحبوب من الموانئ الأوكرانية. يمكن أن يخفف الاتفاق المخاوف من حدوث أزمة غذاء عالمية، على الرغم من استمرار حالة عدم اليقين بسبب استمرار القتال.

ظلت شحنة أخرى محملة عالقة في ميناء تشورنومورسك في أوكرانيا منذ بدء الحرب. ومن المتوقع أن تبحر بمجرد استئناف العمليات في المحطة.

اقرأ أيضاً إف تي إكس تحصل على الموافقة الكاملة للعمل في دبي

المصدر: بلومبيرغ

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.