fbpx
بائع خضروات يتحدث على هاتفه المحمول في منطقة سوق لبيع التجزئة في كولكاتا. الصورة: روباك دي تشودري، لرويترز

يبدو أن التضخم سيتخطى النطاق الذي حدده المركزي الهندي حتى ديسمبر

شارك هذا المقال...

قال محافظ البنك المركزي الهندي شاكتيكانتا داس في مقال في صحيفة تايمز أوف إنديا (Times of India) الجمعة أن البنك المركزي الهندي في طريقه لخفض الأسعار، ولكنه يرجح أن يفوق معدل التضخم في أسعار التجزئة الحد الأعلى للنطاق المستهدف حتى ديسمبر / كانون الأول من العام الجاري.

وقال داس: “نحن نسير على الطريق الصحيح لخفض التضخم وتوقعات التضخم. ولكن من المتوقع أن يظل مؤشر أسعار المستهلكين أعلى من المستوى المستهدف حتى ديسمبر / كانون الأول. بعد ذلك، من المتوقع أن ينخفض ​​إلى أقل من 6% وفقًا لتوقعاتنا الحالية”.

تراجع تضخم أسعار التجزئة بشكل طفيف في مايو / أيار الماضي، بعد أن لامس أعلى مستوياته في ثماني سنوات عند 7.79% في أبريل / نيسان، لكنه ظل فوق نطاق خطط البنك المركزي (المحدد عند 2-6%) للشهر الخامس على التوالي.

وقال داس أنه على الرغم من أن التضخم الحالي مدفوع بعوامل العرض، فإن السياسة النقدية لا تزال تلعب دورًا مهمًا عندما يرتفع التضخم لأن توقعات أسعار الأسر المعيشية تبدو متخلفة.

وأضاف أن “توقعات التضخم لا تؤثر فقط على الأسر ولكن أيضا على الأعمال التجارية وتزيد أسعار المواد الغذائية والسلع المصنعة والخدمات. فإذا كانوا يتوقعون أن يكون التضخم مرتفعًا، فحتى الشركات سترجئ خططها الاستثمارية”.

وقال داس أيضًا أن اقتصاد الهند مستقر ويستمر في التعافي بثبات من صدمة جائحة كوفيد 19.

محافظ بنك الاحتياطي الهندي (RBI) شاكتيكانتا داس خلال مؤتمر صحفي بعد مراجعة السياسة النقدية في مومباي، في 8 أبريل 2022. الصورة: فرانسيس ماسكارينهاس، لرويترز

وقال إن الضغط على الروبية، الذي سجل أدنى مستوى قياسي له عند 78.39 مقابل الدولار يوم الأربعاء الماضي، يرجع بشكل كبير إلى السياسات النقدية التشديدية التي تبنتها الاقتصادات المتقدمة لمعالجة التضخم المرتفع.

وقال “في مثل هذه الحالة، سيكون هناك تدفق لرأس المال من اقتصادات الأسواق الناشئة. وهذا يحدث عبر اقتصادات الأسواق الناشئة. هذا ليس سوى امتداد لإجراءات السياسة النقدية في الاقتصادات المتقدمة”.

لكنه أضاف أن احتياطيات الهند من العملات الأجنبية قوية جدًا وأنها تقدر بحوالي ضعفين ونصف الدين الخارجي قصير الأجل للبلاد وأن أسس الاقتصاد الكلي للبلاد أفضل بكثير منها في العديد من البلدان الأخرى.

يذكر أن لجنة السياسة النقدية الهندية رفعت أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في وقت سابق من هذا الشهر، بعد زيادة قدرها 40 نقطة أساس في مايو / أيار في محاولتها منع تزايد الضغوط التضخمية من أن تصبح ذات قاعدة عريضة، ومن المتوقع حدوث ارتفاعات أخرى في الأشهر المقبلة.

اقرأ أيضاً مورد بطاريات سيارات تسلا يجمع 6.7 مليار دولار أمريكي في طرح أسهم في الصين

المصدر: رويترز

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.