fbpx

أكبر طرح عام أولي سعودي منذ بدء طرح أرامكو للعامة في الرياض

مصدر الصورة: بلومبيرغ.

مصدر الصورة: بلومبيرغ.

من المقرر أن تبدأ أكوا باور إنترناشونال التداول في الرياض اليوم الاثنين، وهو أول طرح عام أولي في المملكة العربية السعودية بقيمة تبلغ مليار دولار منذ أرامكو.

واجتذب الاكتتاب العام الأولي، التي تبلغ قيمته 1.2 مليار دولار اهتمام المستثمرين الباحثين عن الانكشاف على أعمال يُنظر إليها على أنها أساسية لخطط المملكة لتنويع اقتصادها بعيدًا عن النفط. بلغ الطلب الأولي عدة مليارات من الدولارات وكان على المستشارين أن يحدوا من مخصصات المستثمرين المؤسسيين.

تبيع شركة أكوا ومقرها الرياض، والتي يملك صندوق الثروة السيادية للمملكة العربية السعودية، والمعروف بصندوق الاستثمارات العامة نصفها، حصة 11.1٪ بسعر 56 ريالاً (14.93 دولاراً) للسهم الواحد، وهو الحد الأعلى من نطاق العرض. وستبلغ قيمة الشركة 10.9 مليار دولار وسيستمر صندوق الاستثمارات العامة في امتلاك حصة 44٪ بعد الاكتتاب العام.

ويذكر أن الحكومة السعودية باعت 2٪ من أرامكو في طرحها العام 2019، وجمعت ما يقرب من 30 مليار دولار، وهو لا يزال أكبر بيع للأسهم يتم تسجيله في المملكة.

وقالت أكوا باور في نشرة للمستثمرين، في سيبتمبر إنها “تهدف إلى لعب دور رئيسي” في التحول إلى طاقة صديقة للبيئة من خلال إنتاج الكهرباء المتجددة والهيدروجين. كما ستركز على تحلية المياه في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا.

وقال بادماناثان، الرئيس التنفيذي لشركة أكوا، في مقابلة لقناة بلومبيرغ: “لقد استقبلنا المستثمرون الذين شاركنا معهم في عروض ما قبل الاكتتاب العام بشكل جيد للغاية”. وأضاف قائلاً: “من خلال قدرتنا الراسخة، وسجلنا الحافل، لدفع انتقال الطاقة وتقليل تكلفة المياه المحلاة”، نحن في “المكان المناسب، في الوقت المناسب”.

منذ أن عزز صندوق الثروة السعودي حصته في أكوا إلى 50٪ في نوفمبر، اتفقت الحكومة مع الشركة على أنها ستساعد في تطوير 70٪ من مشاريع الطاقة المتجددة في إطار خطة رؤية 2030 لولي العهد الأمير محمد بن سلمان لتنويع الاقتصاد بعيدًا عن النفط.

اقرأ أيضاً شركة الطاقة السعودية أكوا باور تحدد سعر الطرح في أعلى نطاق السعر.

المصدر: بلومبيرغ.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

فريق تحرير موقع اموال

المقال السابق

ست ملاحظات مهمة من اجتماع تسلا السنوي

المقال التالي

إغلاق محطات توليد الكهرباء الرئيسية التابعة للدولة في لبنان لنفاد الوقود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *