fbpx

دبي تفوت موجة الاكتتابات العامة الأولية التي تجتاح أبو ظبي والرياض

مصدر الصورة: بلومبيرغ.

مصدر الصورة: بلومبيرغ.

قد تكون دبي بوابة السياحة إلى الشرق الأوسط، لكن المستثمرين في الأسهم يتدفقون على جيرانها أبو ظبي والرياض بدلاً من ذلك، حيث تزيد مبيعات الأسهم التي تبلغ قيمتها مليارات الدولارات في الأسواق المحلية.

تعمل الإكتتابات العامة الأولية من شركة أكوا باور إنترناشيونال السعودية ووحدة خدمات الإنترنت التابعة لشركة الاتصالات السعودية، بالإضافة إلى موانئ أبوظبي وشركة أدنوك للحفر ش.م.ع، على تنشيط البورصات المحلية. ومع ذلك، فإن البورصة الأخرى لدولة الإمارات العربية المتحدة، التي يقع مقرها في دبي، يلوح في أفقها عمليات شطب فقط مثل تلك الخاصة بشركة إعمار مولز ش.م.ع.

أدى انتعاش أسعار النفط الخام في عام 2021، مدعوماً بأزمة طاقة عالمية، إلى انتعاش المملكة العربية السعودية وأبو ظبي الغنيتين بالنفط، اللتين عملتا جاهدتين أيضًا على ضخ الدماء في بورصتها المحلية. وفي الوقت نفسه، دمر الوباء اقتصاد دبي، الذي يعتمد بشكل كبير على الضيافة والعقارات والسياحة.

قال صلاح شما، رئيس الاستثمار في الأسهم للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة فرانكلين تمبلتون ومقرها دبي: “لدى دبي الكثير للحاق بالركب: ملف السيولة لديها ضعيف مقارنة بأبو ظبي والرياض، وهما أيضًا من أفضل الأسواق الناشئة أداءً هذا العام”.

قبل الارتفاع الأخير في العروض، كانت بورصة أبو ظبي قد أمضت ثلاث سنوات ونصف دون أي اكتتابات عامة، وفقًا للبيانات التي جمعتها بلومبيرغ. وشهدت دبي طرح شركة صغيرة واحدة فقط للاكتتاب العام منذ عام 2017، في حين أن احتمال إدراجها في القائمة هذا العام تضاءل عندما سحبت شركة الخدمات اللوجستية تيستر ترانسبورت (Tristar Transport) صفقتها في أبريل.

وفي أسواق الخليج الأخرى، بلغ الطلب على الأسهم الجديدة ذروته. قدم المستثمرون أكثر من 34 مليار دولار من طلبات الاكتتاب العام لشركة أدانوك للحفر (Adnoc Drilling) بقيمة 1.1 مليار دولار، في حين اجتذبت الشركة العربية لخدمات الإنترنت والاتصالات، المعروفة أيضًا باسم اس تي سي سيلوشن (stc)، عطاءات هائلة بلغت 471 مليار ريال (126 مليار دولار) لطرحها البالغ 966 مليون دولار هذا الشهر. .

سيكون الارتباط ببورصة أبو ظبي أحد السبل لتعزيز سوق دبي، وفقًا لما قاله فيجاي فاليشا، كبير مسؤولي الاستثمار في شركة سينشري فاينانشال (Century Financial) للاستشارات ومقرها دبي. “في جميع أنحاء العالم ، يتم دمج البورصات لزيادة قاعدة المستثمرين وتحسين أحجام التداول اليومية.”

في غضون ذلك، من المرجح أن يستمر طوفان الصفقات في أبو ظبي والرياض. أفادت بومبيرغ نيوز أن البورصة السعودية نفسها وأعمال الكيماويات المتخصصة التابعة للشركة السعودية للصناعات الأساسية يدرسان الإدراج العام، وكذلك شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وشركة فيرتيغلوبال Fertiglobe المنتجة للأسمدة التابعة لأدنوك.

اقرأ أيضاً وضع المستثمرون أوامر للاكتتاب العام الأولي لشركة أدانوك للحفر بقيمة 34 مليار دولار.

المصدر: بلومبيرغ.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

فريق تحرير موقع اموال

المقال السابق

بعد نقل الأبقار جواً، قطر تنقل خبراتها في مجال الألبان إلى أوكرانيا

المقال التالي

شركة خدمات الإنترنت السعودية ترتفع في بداية تداولها وسط اندفاع الاكتتاب في الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *