fbpx

دبي تقلب الصفحة على كوفيد مع سوق الوظائف الأكثر سخونة في عامين

الصورة: كريستوفر بايك، بلومبيرغ.

الصورة: كريستوفر بايك، بلومبيرغ.

ما قد يكون أكبر انخفاض سكاني في منطقة الخليج، يفسح المجال أمام سوق الوظائف الأكثر سخونة الذي شهدته دبي منذ أن اكتشفت الصين أول حالة إصابة بفيروس كورونا في ديسمبر 2019.

استمر التحول في التوظيف هذا الصيف وانتشر حيث أدت قيود السفر المتساهلة إلى إحياء الأعمال. ولكن في الوقت الذي تتضخم فيه أعداد الطهاة وطاقم الطائرة المعينين حديثًا، يواجه اقتصاد المركز التجاري في الشرق الأوسط طريقًا مشحونًا إلى الحياة الطبيعية.

قال مارك كيربي، رئيس العمليات في مجموعة إعمار للضيافة، في مقابلة: “إننا نعيد الأشخاص إلى الوراء ولكننا ندير ذلك بعناية جنبًا إلى جنب مع كيف نرى انتقال الإشغال. نحن الآن بصدد التكثيف لأن الربع الرابع بالنسبة لنا هو وقت مهم من العام.”

مملوكة للشركة، التي قامت ببناء أطول برج في العالم، تتطلع الشركة الفندقية إلى توظيف ما بين 200 إلى 300 شخص لمجموعة من الوظائف، وتقوم بالتوظيف داخل الإمارات العربية المتحدة ومن الدول الآسيوية التي كانت بطيئة في إعادة الافتتاح وسط فترات إغلاق أطول.

فرص عمل

عادت الوظائف في دبي في القطاعات غير النفطية إلى مستويات ما قبل الجائحة.

المصدر: إي اتش اس ماركيت.

بينما تستعد دبي لانطلاق معرض إكسبو الدولي الشهر المقبل، تخطط شركة طيران الإمارات الرائدة في المدينة لتوظيف 3000 من طاقم الطائرة و500 موظف في خدمات المطارات للانضمام إلى مركزها خلال الأشهر الستة المقبلة. في غضون ذلك، تتطلع أمازون إلى خلق 1500 وظيفة في الإمارات هذا العام.

قال بول غريفيث، الرئيس التنفيذي لمطارات دبي، لتلفزيون بلومبيرغ هذا الأسبوع، إن رفع القيود بين دبي ودول مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية سيكون له “تأثير هائل”، حيث يمر حوالي 27 مليون شخص هذا العام وحده.

في حين أن نقص العمالة وصعوبات التوظيف يعوقان سوق العمل في أجزاء من أوروبا، كما أن التوظيف ينخفض ​​في دول مثل أستراليا بعد إغلاق دلتا بسبب فيروس كورونا، يمكن لمنطقة الخليج الغنية بالنفط الاعتماد على العمال الأجانب لملء معظم وظائف القطاع الخاص.

شهدت الأعمال في صناعة السفر والسياحة في دبي في أغسطس أكبر الزيادات في النشاط والعمل الجديد خلال أكثر من عامين، وفقًا لمؤشر مديري المشتريات الذي جمعته شركة إي اتش اس ماركيت (IHS Markit).

‘صيف جيد’

قال مارك ويلي ، الرئيس التنفيذي لشركة أكور (Accor) للهند والشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا: “في الشرق الأوسط كان لدينا صيفًا جيدًا حقًا، أعلى بكثير من التوقعات” حيث فتحت ممرات السفر تدريجياً وسط ارتفاع معدلات التطعيم.

قال غاي هاتشينسون، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة روتانا للفنادق ومقرها أبوظبي، في مقابلة إن صناعة الضيافة “أعيد توظيفها في جميع المجالات على مدى الأشهر الثلاثة الماضية”.

وقال إنه في الأشهر الثلاثة الماضية، وظفت روتانا حوالي 400 موظف في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة وستواصل التوظيف مع افتتاح فنادق جديدة. اضطرت روتانا إلى الاستغناء عن أقل من 5٪ من قوتها العاملة في بداية الوباء، وبحلول نهاية فبراير، أعادت توظيف 70٪ ممن تم التخلي عنهم.

قدرت شركة الأبحاث إس تي آر غلوبال العام الماضي أن حوالي 30٪ من الوظائف في صناعة الفنادق في دبي من المحتمل أن تضيع حتى يتعافى الطلب من الوباء.

وقال كيربي إن الإشغال في فنادق إعمار في حدود 54٪ في حين أن متوسط السعر اليومي ثابت عند أكثر من 1000 درهم في الليلة.

خطط إعمار

تفتتح إعمار ستة فنادق هذا العام، بما في ذلك أول فندق لها في اسطنبول وآخر في البحرين. وافتتحت ثلاثة فنادق شاطئية في الإمارات العام الماضي وستفتتح خمسة أخرى في عام 2022.

وقال كيربي إنها تجري “مناقشات نشطة” لفتح ثلاثة إلى أربعة فنادق أرماني في عدد من المدن الرئيسية في المملكة العربية السعودية وأوروبا، لكنه امتنع عن الخوض في التفاصيل لأن الاتفاقات لم يتم التوقيع عليها بعد. تدير إعمار للضيافة فندقين من أرماني أحدهما في أطول برج في العالم في دبي والآخر في ميلانو.

وقال كيربي إنه في حين أن إعمار لا تجري حاليًا محادثات لبيع أي من عقاراتها، فإن الشركة “تبحث في استراتيجية نموذجية للأصول الخفيفة” لقسم الفنادق التابع لها. في عام 2018، باعت مجموعة إعمار للضيافة خمسة فنادق، بما في ذلك العنوان دبي مول والعنوان بوليفارد لشركة أبوظبي الوطنية للفنادق.

اقرأ أيضاً مطارات دبي تشهد تضاعف عدد الزوار في عام 2022 مع سهولة القيود.

المصدر: بلومبيرغ.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

فريق تحرير موقع اموال

المقال السابق

إن تخلف إيفرغراند الصينية عن السداد ليس خطيرا على النظام المالي الصيني

المقال التالي

مصر تبدأ توريد اللقاح المضاد لكوفيد 19 للدول الأفريقية في غضون شهرين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *