fbpx
مصدر الصورة: ألفا إيدج.

أسهم سوق هونغ كونغ تغرق بسبب شركات التكنولوجيا، وتداعيات مخاطر الائتمان

شارك هذا المقال...
  • تبرز خسائر التكنولوجيا والانخفاض الشديد في تشاينا إيفرغراند (China Evergrande) المخاوف المتزايدة بين المستثمرين بشأن مخاطر الائتمان.
  • ستحرم العطلات سوق هونغ كونغ من الدعم عن طرق الشراء من قبل صناديق البر الرئيسي حيث يتم إغلاق رابط السوق (Stock Connect) لمدة ثلاثة أيام.

تراجعت أسهم هونغ كونغ إلى أدنى مستوى لها منذ عام تقريبًا، حيث أدى الانخفاض الشديد لمجموعة تشاينا إيفرغراند إلى إذكاء المخاوف بشأن مخاطر الائتمان بين المطورين المثقلين بالديون وفشل المسؤولون الصينيون في تهدئة المستثمرين بشأن حملة تنظيم قطاع التكنولوجيا.

انخفض مؤشر هانغ سنغ بنسبة 4.2 في المائة إلى 23871.84، وهو مستوى لم يشهده المؤشر منذ أوائل أكتوبر من العام الماضي. تم تداول المؤشر مؤخرًا على انخفاض بنسبة 3.3 في المائة اعتبارًا من الساعة 2.10 مساءً بالتوقيت المحلي، وهو أكبر انخفاض منذ الانخفاض الحاد بنسبنة 4.2 في المائة في 27 يوليو. انخفضت جميع الأسهم، التي يشملها المؤشر والتي يبلغ عددها الستين باستثناء سهمين فقط. وخسر المؤشر القياسي 16.4 في المائة منذ 30 حزيران (يونيو)، وهو أسوأ ربع سنة حتى الآن في ست سنوات.

انخفض مؤشر هانغ سينغ بروبيرتي (Hang Seng Property) الفرعي بنسبة 6.8 في المائة إلى أدنى مستوى في أكثر من سبع سنوات، حيث قادت شركة هندرسون لاند، ونيو وورلد ديفلوبمنت، وصن هونغ كاي العقارية الخسائر وسط تكهنات بأن بكين ستدوس في المرة القادمة على أعمالهم.

ضعف السوق المحلي مع حرمان عطلة عامة في الصين من دعم الشراء من أموال البر الرئيسي. سيتم إغلاق الرابط السوق وهو الرابط التجاري الجنوبي مع هونغ كونغ خلال الأيام الثلاثة المقبلة بسبب عيد منتصف الخريف، وفقًا لبيانات البورصة.

ما الذي حرك مؤشر هانغ سنغ؟

20 سبتمبر 2021.

هذه هي أحدث قيمة لمؤشر هانغ سنغ اليوم. هذه بعض المعالم الرئيسية في بورصة هونغ كونغ منذ عام 1990.

السعر الحالي: 27231.13

المصدر: ساوث تشاينا مورنينغ بوست.

وقالت كيه جي أي سيكيوريتيز (KGI Securities) في مذكرة بحثية يوم الاثنين “من المرجح أن تكون سيولة سوق الأسهم بطيئة” بسبب تأثير العطلة. أدت المخاوف [بشأن] مشكلة ديون إيفرغراند إلى انخفاض قطاع إدارة الممتلكات والممتلكات في الصين. كما “بقيت المعنويات على المدى القصير ضعيفة”.

وتراجع سهم تينسنت 2.2 في المائة إلى 451.60 دولار هونغ كونغي، وخسر صانع السيارات بي واي دي 7.1 في المائة إلى 239.20 دولار هونغ كونغي وتراجعت ميتوان 3.7 في المائة إلى 232 دولار هونغ كونغي.

وانخفض سهم هندرسون لاند وصن هونغ كاي وشركة تطوير العالم الجديد بنسبة 10 في المائة على الأقل. أفادت رويترز في مطلع الأسبوع أن المسؤولين الصينيين طلبوا من أباطرة العقارات المحليين أن يبذلوا مواردهم ونفوذهم لدعم مصالح بكين والمساعدة في حل مشكلة نقص المساكن في المدينة.

وانخفض سهم إيفرغراند بنسبة 16.9 في المائة إلى 2.11 دولار هونغ كونغي مما رفع خسائره على مدى ستة أيام إلى 43 في المائة. عرض المطور في عطلة نهاية الأسبوع ممتلكاته بأسعار مخفضة لسداد الدائنين، بعد تعيين مستشارين خارجيين لمعالجة عبء ديونه.

دافع كبار المنظمين في الصين عن حملتهم التنظيمية للسوق على مختلف الصناعات في اجتماع مع المديرين التنفيذيين في وول ستريت، في حين طمأنوهم أن القواعد الأكثر صرامة لا تهدف إلى خنق شركات التكنولوجيا أو القطاع الخاص، وفقًا لتقرير بلومبيرغ.

تم إغلاق أسواق اليابان وكوريا الجنوبية لقضاء العطلة، في حين تراجعت الأسهم الأسترالية مع تراجع أسهم شركات التعدين الرئيسية. كانت الأسواق بشكل عام حذرة قبل اجتماع الاحتياطي الفيدرالي هذا الأسبوع وسط مخاوف متضائلة.

اقرأ أيضاً القمع الصيني ينشر الرعب وسط مخاوف من عمليات البيع الأجنبية.

المصدر: ساوث تشاينا مورنينغ بوست.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.