fbpx
الصورة: غابريلا ماي، بلومبيرغ.

شركة أبو ظبي التنموية القابضة تعتزم إدراج موانئ أبوظبي في البورصة المحلية هذا العام

شارك هذا المقال...

يخطط صندوق الثروة السيادية أبوظبي التنموية القابضة (ADQ) لإدراج موانئ أبوظبي في بورصة الإمارة قبل نهاية العام، وهو الأحدث في سلسلة مبيعات الأسهم المخطط لها في البورصة.

من المتوقع أن يشمل الإدراج في سوق أبوظبي للأوراق المالية بيع جزء من الأسهم الحالية لمستثمرين في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفقًا لبيان صدر يوم الثلاثاء.

ومن المقرر أن تدرج أبوظبي شركة تشغيل الموانئ بعد عام من حصول دبي المجاورة على شركة موانئ دبي العالمية الخاصة، وهي واحدة من عدة عمليات شطب من البورصة المحلية.

على النقيض من ذلك، تضغط السلطات في أبو ظبي، أغنى الإمارات السبع التي تتكون منها الإمارات العربية المتحدة، من أجل إحياء الاكتتابات العامة في بورصتها. تقدم البورصة المملوكة أيضًا لأبو ظبي التنموية القابضة، تسهيلات تتضمن المرونة في الحد الأدنى لحجم الحصة المطلوب لمبيعات الأسهم، وتعد بتخفيض رسوم الإدراج أو التخلي عنها. قال رئيس البورصة في مايو (أيار) إن البورصة قد تشهد 10 إدراجات جديدة على الأقل هذا العام، وهو أكبر عدد يتم تسجيله على الإطلاق.

قالت شركة بترول أبوظبي الوطنية يوم الاثنين إنها تخطط لبيع حصص في وحدة الحفر التابعة لها فيما سيصنف ضمن أكبر طرح عام أولي في الإمارات العربية المتحدة.

الأسمدة والالمنيوم

بدأت أدنوك أيضًا الاستعدادات لطرح عام أولي محتمل لمشروعها المشترك للأسمدة فيرتيغلوب (Fertiglobe)، في حين تستعد شركة مبادلة للاستثمار، وهي صندوق ثروة سيادي، لاختيار ضامني الاكتتاب لعرض محتمل لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم والذي يمكن أن يقدّره بأكثر من 15 مليار دولار، هذا ما صرح به بعض الأشخاص المطلعين على المسألة الأسبوع الماضي.

استخدمت الإمارات، ثالث أكبر منتج في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، ثروتها النفطية لتوسيع اقتصادها، والتنويع في صناعات مثل السياحة وتطوير النقل والمراكز التجارية العالمية. عانت تلك الشركات العام الماضي حيث أدى جائحة فيروس كورونا إلى خفض استخدام الطاقة وخفض السفر الجوي ومنع التدفقات التجارية.

تشير التقديرات إلى أن موانئ أبوظبي، التي تأسست عام 2006، ستساهم بنسبة 13.6٪ في النمو الاقتصادي غير النفطي لإمارة أبوظبي، وفقًا لموقع الشركة على الإنترنت.

وقالت موانئ أبوظبي في أبريل نيسان إنها تخطط لبيع المزيد من الديون لدعم الاستثمار بعد طرح سندات بقيمة مليار دولار لأول مرة. قال مكتب الإستراتيجية الرئيسي في ذلك الوقت إن الحجم الذي يتداوله الميناء عاد إلى حد كبير إلى المستويات التي كانت عليها قبل الوباء.

عالجت الشركة 3.2 مليون حاوية مكافئة، أو 20 قدمًا مكافئة، وهو مقياس قياسي لأحجام الشحن في الصناعة، للحاويات في عام 2020، وفقًا لنشرة سندات أبريل. وبالمقارنة، فإن ميناء جبل علي في دبي، الأكبر في المنطقة والمملوك لشركة موانئ دبي العالمية، تبلغ طاقته الاستيعابية أكثر من 19 مليون حاوية مكافئة.

قامت موانئ أبوظبي بمناولة 30 مليون طن من أحجام البضائع العامة العام الماضي. قالت الشركة يوم الثلاثاء إن الإيرادات ارتفعت نحو 24 بالمئة العام الماضي إلى 3.4 مليار درهم (926 مليون دولار).

قال المدير المالي مارتن آروب في مقابلة في أبريل / نيسان إنه يهدف إلى مواصلة النمو بمعدلات من رقمين.

اقرأ أيضاً مبادلة تستدعي البنوك للمشاركة في طرح عام أولي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

المصدر: بلومبيرغ.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.