fbpx
بنك الإمارات دبي الوطني في مول الإمارات في دبي، الإمارات العربية المتحدة، 30 ديسمبر 2018. تم التقاط الصورة في 30 ديسمبر 2018. رويترز، حمد محمد.

موديز: أرباح البنوك الإماراتية الكبرى في طريقها إلى التحسن مع تراجع المخصصات

شارك هذا المقال...

قالت وكالة التصنيف موديز يوم الخميس إن البنوك الإماراتية الكبرى من المرجح أن تشهد زيادة في الأرباح على مدى الأشهر الـ 12 إلى 18 المقبلة، حيث تحجز مخصصات أقل لخسائر القروض بينما يتعافى الاقتصاد من صدمة فيروس كورونا.

سجلت أكبر أربعة بنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة أرباحًا صافية مجمعة قدرها 4 مليارات دولار أمريكي، في النصف الأول من العام، بزيادة قدرها 17٪ عن نفس الفترة من العام الماضي، وهي بنك أبوظبي الأول (FAB.AD)، بنك الإمارات دبي الوطني (ENBD.DU)، بنك أبوظبي التجاري (ADCB.AD) وبنك دبي الإسلامي (DISB.DU).

ويرجع ذلك جزئيًا إلى أن المقرضين وضعوا جانباً مخصصات أقل لخسائر القروض المحتملة، وانخفضت المخصصات بنسبة 38٪ على أساس سنوي في النصف الأول.

لكن موديز حذرت من أن هذا قد يتغير عندما تنتهي إجراءات التحفيزي، التي قدمها البنك المركزي الإماراتي.

وقالت الوكالة: “من المحتمل أن تنتعش المخصصات مرة أخرى عندما ينتهي برنامج إرجاء سداد القرض الخاص بالبنك المركزي، مما قد يؤدي إلى زيادة القروض المتعثرة حيث يواجه العملاء المتعثرين ضغوط السداد بسبب الوباء”.

تم تمديد التمويل المقدم من البنك المركزي الإماراتي لتأجيل القروض في إطار خطة الدعم الاقتصادي المستهدف (TESS)، والذي تم تقديمه العام الماضي للتخفيف من تأثير الوباء على الاقتصاد، حتى نهاية هذا العام.

قالت موديز إنه من المتوقع أن تعود أرباح البنوك الأربعة الكبرى في الإمارات إلى مستويات ما قبل الوباء في 2022 أو 2023.

اقرأ أيضاً عصر الجائحة، البنوك المركزية تعمل على خلق فقاعات في كل مكان.

المصدر: رويترز.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.