fbpx
مصدر الصورة: أراب بيزنيس.

مجموعة أغذية في أبو ظبي تسعى للحصول على صفقات في مصر والمملكة العربية السعودية

شارك هذا المقال...

تتبع مجموعة أغذية ش.م.ع التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها استراتيجية للنمو من خلال عمليات الاستحواذ والاستثمار في أعمالها في مجال الأغذية والمشروبات حيث يرى رئيسها التنفيذي استمرار النمو الاقتصادي.

قال آلان سميث، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية، في مقابلة مع تلفزيون بلومبيرغ: “نتوقع أن نرى نمونا يأتي من الأعمال الاستهلاكية”. وقال “سنواصل البحث عن الفرص المناسبة” لعمليات الاستحواذ مع التركيز على السعودية ومصر.

يواجه موردو الأغذية العالميون الذين يسعون إلى الانتعاش بعد الوباء تكاليف أعلى للسلع والشحن، مما يضطرهم إلى رفع الأسعار أو تضييق هوامش الربح. قفزت السلع في النصف الأول من العام بفعل ازدهار الطلب المدعوم بتريليونات الدولارات من الحوافز الحكومية. وهذا ما يغذي القلق من أن ارتفاع التضخم قد يعيق الإنفاق الاستهلاكي.

قال سميث من أغذية إنه متفائل بحذر بشأن الاقتصاد العالمي. بينما من المقرر أن تظل أسعار الشحن مرتفعة خلال الأشهر الثمانية عشر المقبلة، قال سميث إنه لا يتوقع ارتفاعها أكثر.

اقرأ أيضاً السير دبليو آرثر لويس: الحائز على جائزة نوبل ورائد اقتصاديات التنمية.

المصدر: بلومبيرغ.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.