fbpx
عمال ينتظرون الحضور عند مدخل جناح شركة هواوي تكنولوجيز الخاص في يوم افتتاح معرض في برشلونة إسبانيا، يوم الاثنين 28 يونيو، 2021. مصدر الصورة: بلومبيرغ.

هواوي تزود أحدث هواتفها بنظام هارموني او اس ولكنه لا يدعم شبكات الجيل الخامس

شارك هذا المقال...
  • العقوبات الأمريكية التي بدأت في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بدأت بالتأثير.
  • يفقد العملاق ومقره شنتشن أهميته بسرعة في سوق الهاتف المحمول.

لا يدعم أحدث هاتف ذكي رائد من شركة هواوي الصينية العملاقة لمعدات الاتصالات اتصالات 5 جي حيث تستمر الشركة في فقدان أهميتها في سوق الهواتف المحمولة في ظل حظر واشنطن للوصول إلى التقنيات الأمريكية.

قال ريتشارد يو تشنغ دونغ، الرئيس التنفيذي لمجموعة هواوي للأعمال الاستهلاكية، خلال حفل إطلاق افتراضي مساء الخميس، إن هاتفي P50 وP50 Pro، وهما أحدث هواتف الشركة من الدرجة الأولى، لن يدعموا شبكات الجيل الخامس 5 جي.

قال يو: “لقد حدت العقوبات الأمريكية على مدى العامين الماضيين من تطويرنا للهواتف الذكية 5 جي. يمكننا فقط استخدام رقائق 5 جي لتوفير وظائف 4 جي.”

مدعومًا بشريحة كوالكوم سناب دراغون 888 4 جي، سيكون P50 متاحًا للشراء اعتبارًا من سبتمبر في الصين بدءًا من 4488 يوان (695 دولارًا أمريكيًا). ستتميز إصدارات P50 Pro بسعة تخزين 256 و512 غيغابايت بشريحة كيرين 9000 5 جي المصممة داخليًا والتي تبلغ سعتها 5 نانومتر وستكون متاحة اعتبارًا من أوائل أغسطس، وفقًا لما ذكره يو.

سيكون كلا الطرازين أول هواتف ذكية يتم شحنها مع (HarmonyOS 2) الخاص بالشركة، وهو بديل لنظام اندرويد من غوغل. قالت شركة هواوي إن أكثر من 40 مليون شخص قاموا بتحديث هواتفهم إلى نظام التشغيل الجديد منذ إطلاقه في يونيو.

يأتي إطلاق P50 وP50 Pro بعد شهور من دعوة مؤسس شركة هواوي رين تسنغفاي إلى تسريع محور الشركة نحو البرامج وتنويع مصادر إيراداتها للنجاة من ويلات الحظر التجاري الأمريكي.

تلقت أعمال الهواتف المحمولة لشركة هواوي ضربة في العام الماضي حيث سجلت الشركة أبطأ نمو في الإيرادات في العقد الماضي بسبب العقوبات المفروضة في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، والتي منعت شركات تصنيع الرقائق العالمية من تزويد الشركة العملاقة التي تتخذ من شنتشن مقراً لها.

أوقفت شركة تايوان لتصنيع أشباه الموصلات (TSMC)، المسبك الذي صنع معظم رقائق هواوي، الشحنات في سبتمبر من العام الماضي عندما دخل الحظر حيز التنفيذ.

في محاولة للحفاظ على مواردها المتضائلة، انفصلت هواوي عن علامتها التجارية للهواتف ذات الميزانية المحدودة، هونور (Honor)، وباعتها إلى كونسورتيوم بقيادة حكومة شنتشن لضمان بقاء العلامة التجارية الفرعية.

في الربع الثاني من عام 2021، تراجعت هواوي من المراكز الخمسة الأولى في الصين للمرة الأولى منذ أكثر من سبع سنوات، وفقًا لشركة الأبحاث كاناليز. زادت شركة شاومي، التي صعدت إلى المركز الثالث بعد فيفو واوبو، شحناتها المحلية بنسبة 35 في المائة حيث تتدافع لملء الفراغ الذي تركته هواوي.

تعد هواوي حاليًا سادس أكثر العلامات التجارية شهرة في الصين بحصة سوقية تبلغ 9 في المائة، وهو تناقض صارخ عن الربع نفسه من العام الماضي عندما احتلت المرتبة الأولى بحصة 44.3 في المائة من السوق.

وقالت نيكول بينج محللة كاناليس إن النتائج ليست مفاجئة.

وقالت: “كان هناك طلب أعلى على أجهزة هواوي مما يمكن أن توفره هواوي بشكل واقعي”، مشيرة إلى أن شحنات هواوي انخفضت بشكل كبير بسبب نقص المكونات.

مع تأجيل إصدار P50 بأكثر من ربع سنة من إطلاقه المعتاد في مارس، ستكون نسخة 4 جي من P50 اختبارًا حاسمًا لشركة هواوي لمعرفة ما إذا كانت علامتها التجارية ستكون قادرة على مقاومة التحول العام للسوق نحو 5 جي، وفقًا لـ بنغ.

أظهرت بيانات من وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات (MIIT) أن الصين قامت ببناء أكبر بنية تحتية للجيل الخامس في العالم بإجمالي 900.000 محطة قاعدية لشبكات الجيل الخامس في جميع أنحاء البلاد. قام صانعو الهواتف الذكية بتسريع إطلاقهم للهواتف المزودة بتقنية 5 جي حيث يقدم مشغلو الهواتف المحمولة صفقات سخية على خدمة 5 جي.

اقرأ أيضاً هواوي وزي تي اي تدعمان الصين بأهداف حياد الكربون باستخدام تكنولوجيا منخفضة الانبعاثات.

المصدر: ساوث تشاينا مورنينغ بوست.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.