fbpx
امو.ال
مصدر الصورة: بلومبيرغ.
سعر خام برنت يرتفع من أدنى مستوى في 8 أسابيع بعد المبيعات المخفضة بسبب دلتا

استعاد نفط برنت بعض الخسائر بعد أن هبط إلى أدنى مستوى في ثمانية أسابيع وسط هزيمة أوسع في السوق أججها ارتفاع حالات الإصابة بفايروس كوفيد 19، مما أثار مخاوف بشأن التوقعات قصيرة الأجل للطلب على الطاقة.

ارتفعت العقود الآجلة في لندن مرة أخرى فوق 69 دولارًا للبرميل بعد انخفاضها بنسبة 6.8٪ يوم الاثنين، وهو أكبر انخفاض للأسعار منذ مارس. أدى متحور دلتا سريع الانتشار إلى زيادة حالات الإصابة بالفيروسات وتجديد القيود أثناء انتشاره في جميع أنحاء العالم من آسيا إلى أوروبا. أثر الدولار القوي أيضًا على النفط الخام، مما جعل المواد الخام المسعرة بالعملة الأمريكية أقل جاذبية للمستثمرين.

قال جيفري هالي، المحلل في أوندا أسيا والمجيط الهدئ (Oanda Asia Pacific): “لا يزال هناك المزيد من الآلام السلبية المحتملة على المدى القصير، ولكن في الصورة الأكبر، فإن متغير دلتا لن يؤدي إلا إلى إبطاء الانتعاش العالمي ولن يؤدي إلى توقفه”.

انهيار أسعار النفط الخام

المصدر: بورصة أوروبا للعقود الآجلة.

واجه النفط رياحًا معاكسة قاسية في يوليو بعد ارتفاعه لسبعة من الأشهر الثمانية الماضية مع انتعاش الاقتصاد العالمي من الوباء. أزالت صفقة أوبك بلاس التي تم إنقاذها طبقة من عدم اليقين في لسوق، لكن عودة ظهور كوفيد 19 الأخيرة هي تذكير بأن التعافي سيكون وعراً.

حذرت الولايات المتحدة مواطنيها من السفر إلى المملكة المتحدة وإندونيسيا وسط زيادة الإصابات في البلدين. لقد تجاوز أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا الهند في الحالات اليومية الجديدة، مما عزز مكانتها كمركز جديد للفيروس في آسيا، في حين أن العديد من جيرانها يشهدون أيضًا زيادة في الحالات.

الأسعار

  • ارتفع سعر خام برنت في التسوية لشهر سبتمبر 1.1٪ إلى 69.36 دولارًا للبرميل في بورصة أوروبا للعقود الآجلة (ICE) في الساعة 7:40 صباحًا في لندن بعد أن أغلق أمس الاثنين عند أدنى مستوى منذ 24 مايو.
  • ارتفع خام غرب تكساس الوسيط لشهر أغسطس، الذي ينتهي يوم الثلاثاء، بنسبة 1.3٪ إلى 67.28 دولارًا في بورصة نيويورك التجارية بعد انخفاضه بنسبة 7.5٪ يوم الاثنين، وهو أكبر انخفاض منذ سبتمبر.
  • ارتفع عقد سبتمبر الأكثر نشاطًا بنسبة 1.3٪ إلى 67.18 دولارًا بعد انخفاضه بنسبة 7.3٪ في الجلسة السابقة.

وتراجع الانتشار الفوري لخام برنت إلى 56 سنتًا للبرميل في الاتجاه المعاكس، وهو هيكل صعودي حيث تكون الأسعار شبه المؤرخة أغلى من الأسعار القديمة. هذا بالمقارنة مع 78 سنتًا في الأسبوع السابق.

بينما واجه النفط بعض الاضطرابات، هناك توقعات بأن السوق ستتشدد أكثر وأن الأسعار سترتفع مرة أخرى. وافقت منظمة أوبك بلاس على مواصلة الانتعاش التدريجي للإنتاج المعلق أثناء الوباء، لكن مراقبي السوق يحذرون من أن الزيادات ليست كافية لسد النقص الذي يلوح في الأفق في الإمدادات.

أخبار السوق الأخرى:

  • تستعد إدارة بايدن لإصدار لوائح جديدة للأمن السيبراني لخطوط الأنابيب ومنشآت الغاز الطبيعي المسال في أعقاب الاختراق في أبريل.
  • تتطلع شركة موتيفا انتربرايزيز (.Motiva Enterprises LLC) إلى إحياء مشروع توسع بمليارات الدولارات في مصفاة ساحل خليج تكساس في عام 2023 والتي ستنتج البتروكيماويات المستخدمة في صنع كل شيء من زجاجات المياه البلاستيكية إلى أكياس البقالة.

اقرأ أيضاً خلاف أوبك بلاس ليس حتى حول النفط، إنه حول عالم ما بعد النفط.

المصدر: بلومبيرغ.

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط