fbpx
مصدر الصورة: بلومبيرغ.

تراجع النفط في ظل ارتفاع إنتاج أوبك بلاس وانتشار متحور دلتا

شارك هذا المقال...

انخفض النفط بأكبر قدر في أسبوع مع توقع السوق أن يقوم منتجو أوبك بلاس بزيادة العرض في اجتماع قادم في وقت يهدد فيه متغير دلتا بإبطاء انتعاش الطلب.

أغلقت العقود الآجلة في نيويورك منخفضة 1.5٪. ستجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها يوم الخميس، حيث قد يقررون زيادة الإنتاج بمقدار 500 ألف إلى مليون برميل يوميًا في أغسطس، وفقًا لتقرير آر بي سي كابيتال ماركتس. وفي الوقت نفسه، أدى انتشار نوع الدلتا الأكثر عدوى من فيروس كورونا إلى تجديد عمليات الإغلاق في أجزاء من آسيا وأستراليا.

وقالت هيليما كروفت، رئيسة استراتيجية السلع العالمية في آر بي سي كابيتال ماركتس (RBC Capital Markets)، في التقرير، إن التحالف: “سوف يستجيب للدعوة إلى طرح المزيد من البراميل في السوق”. وأضافت: “يجب أن يكون هذا التحول المتواضع في الصنابير مستساغًا لجميع الأطراف المعنية”، وسوف “يلقى استحسانًا” من قبل البيت الأبيض بايدن.

الغطس

ارتفاع أسعار النفط يبرد بسبب متحور دلتا، واجتماع أوبك بلاس.

المصدر: بورصة نيويورك.

ارتفعت العقود الآجلة للخام الأمريكي بأكثر من 10٪ حتى الآن هذا الشهر مع التقدم في حملات التطعيم ضد كوفيد وإعادة الافتتاح التي تدعم انتعاش الطلب العالمي المستمر. سواء كان ذلك في بحر الشمال، أو مركز تخزين كوشينغ في أوكلاهوما، أو الشرق الأوسط، فإن العقود الآجلة والمقايضات في مواقع التسعير الرائدة في العالم يتم تداولها بعمق في نمط يسمى التراجع، مما يوضح مدى استعداد المتداولين لدفع أقساط كبيرة لتأمين البراميل المادية. تراجعت الفروق الزمنية الرئيسية للخام إلى حد ما يوم الاثنين مع توقع ارتفاع الصادرات في حقل نفط نرويجي كبير إلى مستوى قياسي.

حافظت المملكة العربية السعودية على الانضباط تجاه التخلي عن العرض مرة أخرى في السوق. استعاد التحالف الذي يضم 23 دولة ما يقرب من 40٪ من حوالي 10 ملايين برميل من الإنتاج اليومي الذي أغلقه عندما انهار الطلب العام الماضي بوتيرة محكومة بشدة لتجنب تجاوز نمو الطلب.

ومع ذلك، لا يزال طريق الانتعاش متعرجًا ويظل عرضة لتفشي فيروسات يضعف الطلب. وقالت لويز ديكسون، محللة أسواق النفط في ريستاد إنرجي، إنه مع انتشار المتغير، “نعتقد أن أوبك بلاس يجب أن تتخذ نهجًا أكثر حذرًا، وأن ترفع الإنتاج فقط بمقدار 100.000 إلى 200.000 برميل يوميًا، على أساس شهري في أغسطس”.

ارتفعت حالات متغير دلتا في جميع أنحاء أوروبا وآسيا في الأسابيع الأخيرة، مما أدى إلى قيود جديدة على السفر والحركة. أبلغت المملكة المتحدة يوم الاثنين عن معظم حالات كوفيد الجديدة منذ يناير، وفرضت هونغ كونغ وإسبانيا والبرتغال قيودًا جديدة على الزوار من المملكة المتحدة في الوقت نفسه، تتسابق السلطات لاحتواء تفشي المرض في أستراليا.

الأسعار:

  • انخفض خام غرب تكساس الوسيط للتسليم في أغسطس 1.14 دولار ليستقر عند 72.91 دولار في نيويورك.
  • وخسر مزيج برنت لشهر أغسطس 1.50 دولار لينهي الجلسة عند 74.68 دولار للبرميل.

وفي الوقت نفسه، من المحتمل أن تكون إمكانية عودة البراميل الإيرانية إلى الأسواق الدولية معقدة بعد أن شنت القوات الأمريكية ضربات جوية يوم الأحد ضد الميليشيات المدعومة من إيران في العراق. وقالت وزارة الدفاع إن الميليشيات مسؤولة عن هجمات ضد منشآت أمريكية في العراق.

أخبار أخرى عن السوق:

  • تتوقع أوبك بلاس أن تظل أسواق النفط العالمية في عجز هذا العام إذا أبقت الإنتاج مستقرًا، وفقًا لبيانات سيراجعها الخبراء الفنيون يوم الثلاثاء قبل الاجتماع الرئيسي للتحالف.
  • الصيف هو الوقت من العام الذي تكون فيه المصافي عرضة لمطاردة الأرباح بغض النظر عن أرقام العرض والطلب التي تخبرهم بها. هذا العام على وجه الخصوص، بعد أكثر من 12 شهرًا من التراجع وخسائر الصناعة بالمليارات بسبب الوباء الذي أصاب الاقتصادات بالشلل، فإن الحاجة إلى الإلحاح واضحة.
  • تتطلع بعض أكبر مصافي النفط التي تركز على التصدير في آسيا إلى خفض معدلات المعالجة مع عودة كوفيد للطلب في أجزاء من المنطقة، وفي الوقت الذي تغرق فيه الصين والهند السوق بالوقود الزائد.

اقرأ أيضاً أسعار النفط الخام ترتفع على الرغم من انخفاض واردات النفط الآسيوية.

المصدر: بلومبيرغ.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.