fbpx

أوبك بلاس تستعد للمضي قدما في خططها لزيادة إنتاج النفط في يوليو

شارك هذا المقال...

من المتوقع أن تؤكد مجموعة أوبك بلاس الأسبوع المقبل خطتها في مايو ويوليو لرفع تخفيضات إنتاج النفط بمقدار 840 ألف برميل يوميًا في يوليو، وفقًا لما قاله مندوبو أوبك بلاس وعشرون محللًا لبلومبيرغ نيوز يوم الخميس.

يجتمع وزراء مجموعة أوبك بلاس يوم الثلاثاء، 1 يونيو، وفي الوقت الحالي، لا يتوقع حدوث مفاجآت، على الرغم من سجل هذا العام من القرارات التي فاجأت السوق للجانبين الصاعد والهبوط.

ومن المقرر أن يرتفع إنتاج نفط أوبك بلاس الجماعي بمقدار 350 ألف برميل يوميا في شهري مايو ويونيو وما يزيد عن 400 ألف برميل يوميا في يوليو تموز. بالإضافة إلى ذلك، تخفف المملكة العربية السعودية تدريجيًا تخفيضاتها الأحادية الإضافية بمقدار مليون برميل يوميًا على مدار الأشهر القليلة المقبلة، بدءًا من زيادات الإنتاج الشهرية البالغة 250 ألف برميل يوميًا في شهري مايو ويونيو.

بشكل عام، من المتوقع أن تعود أوبك بلاس إلى السوق بما يصل إلى 2.1 مليون برميل يوميًا بحلول يوليو.

يشير القرار الصادر في أوائل أبريل إلى ثقة قادة تحالف أوبك بلاس في أن السوق سيكون قادرًا على استيعاب هذا القدر من العرض حيث تتسارع برامج التطعيم ويبدأ الناس في السفر أكثر. تتوقع أوبك بلاس وجميع المحللين أن يرتد الطلب العالمي على النفط بقوة في النصف الثاني من عام 2021 ويقترب من مستويات ما قبل الأزمة بنهاية الربع الرابع من هذا العام.

على الرغم من عودة ظهور كوفيد في الأسواق الرئيسية المستوردة للنفط في آسيا مثل الهند واليابان، تتوقع أوبك وحلفاؤها، وكذلك المتنبئون والمحللون، أن يمتص السوق البراميل الإضافية، حتى في حالة عودة إيران بشكل شرعي بين مصدري النفط في مرحلة ما من النصف الثاني من هذا العام.

قال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك يوم الأربعاء إن روسيا تقدر أن سوق النفط العالمية تعاني حاليا من عجز بنحو مليون برميل يوميا. في وقت سابق من هذا الأسبوع، أبقى بنك غولدمان ساكس توقعاته لأسعار النفط للارتفاع إلى 80 دولارًا للبرميل بحلول نهاية العام على الرغم من احتمال عودة النفط الإيراني إلى السوق.

اقرأ أيضاً كان أسوأ أسبوع للنفط منذ أكثر من شهر مع عودة إيران المحتملة.

المصدر: أويل برايس.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.