fbpx
امو.ال
المصدر: بلومبيرغ.
أوكيو وشركاؤهم في سلطنة عمان خطة محطة للهيدروجين الأخضر تنتج 25 جيجاوات واط

قالت سلطنة عمان إنها تخطط لبناء واحد من أكبر مصانع الهيدروجين الأخضر في العالم، حيث تكثف دول الشرق الأوسط جهودها لإنتاج وقود صديق للبيئة يعتبر بالغ الأهمية لانتقال الطاقة النظيفة.

وستكون شركة النفط الحكومية أوكيو (OQ SAOC) وشركة إنتركونتيننتال المحدودة المسؤولية للطاقة (InterContinental Energy Ltd) ومقرها هونغ كونغ وشركة إنر تيك (EnerTech) الكويتية شركاء في المشروع، الذي سيتم تشغيله في النهاية بواسطة 25000 ميغاوات من طاقة الرياح والطاقة الشمسية، وفقًا لـ أوكيو.

لم يتم الحصول على أي تمويل حتى الآن، وليس من المتوقع صدور قرار استثمار نهائي حتى عام 2026، وفقًا لإنتركونتيننتال إنيرجي.

سيتطلب المرفق تحويل السلطنة من بلمة تعمل بالطاقة النظيفة إلى واحدة من أكبر المدن في المنطقة. لديها حاليًا 159 ميغاوات فقط من الطاقة المتجددة المثبتة، وفقًا للوكالة الدولية للطاقة المتجددة.

وقالت أليسيا إيستمان، المؤسس المشارك ورئيس إنتركونتيننتال إنيرجي، في مقابلة، إن المشروع قد يكلف حوالي 30 مليار دولار.

يعتبر سوق الهيدروجين – الذي يُنظر إليه على أنه نظيف لأنه ينتج بخار الماء فقط عند احتراقه – صغيرًا اليوم. لكنها قد تصل قيمتها إلى 700 مليار دولار سنويًا بحلول عام 2050، وفقًا لتقديرات بلومبيرغ لتمويل الطاقة المتجددة. المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة من بين الدول الأخرى في المنطقة التي لديها طموحات هيدروجين خضراء.

يتكون الهيدروجين الأخضر عند استخدام الطاقة المتجددة لتقسيم جزيئات الماء. كما تخطط العديد من الدول، بما في ذلك عمان، لتصنيع الهيدروجين الأزرق، وهو شكل من أشكال الوقود المنتج من الغاز الطبيعي مع ثاني أكسيد الكربون المنتج الثانوي الذي يتم التقاطه.

قال إيستمان إن إنتركونتيننتال مدعوم إلى حد كبير من قبل مستثمرين محترفين يستخدمون رأس مالهم الخاص، على الرغم من أن الشركة تتوقع تأمين تمويل مؤسسي قريبًا. وهي جزء من المحور الآسيوي للطاقة المتجددة، وهو مشروع لبناء 26000 ميغاواط من الطاقة الخضراء في غرب أستراليا. إنرتيك يخضع لسيطرة صندوق الثروة السيادي الكويتي.

اقرأ أيضاً المملكة العربية السعودية تتخطى الغاز الطبيعي المسال وتراهن بشدة على الهيدروجين.

المصدر: بلومبيرغ.

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط