fbpx

بنك التنمية السنغفوري يشتري حصة بنسبة 13% من بنك شينجن التجاري

شارك هذا المقال...
  • الصفقة تجعل أكبر بنك في سنغافورة يزيد من تواجده في منطقة الخليج الكبرى.
  • يقول بنك التنمية السنغفوري إن بنك شينجن التجاري يدير واحدة من أكبر شبكات الفروع في شينجن.

وافق بنك التنمية السنغفوري (DBS) على شراء حصة 13 في المائة في بنك شنجن التجاري (Shenzhen Rural Commercial Bank Corp) (شريط الأسهم :SZRCB) مقابل 5.29 مليار يوان (814 مليون دولار أمريكي) حيث أصبح أحدث بنك يسعى للتوسع في منطقة الخليج الكبرى.

إن أكبر بنك في سنغافورة سيحصل على 1.35 مليار سهم جديد في المقرض التجاري المملوك للقطاع الخاص بسعر 3.91 يوان للسهم، وهو ما يمثل 1.01 ضعف القيمة الدفترية لأسهم الشركة اعتبارًا من 31 ديسمبر. وفق بيان لبنك التنمية السنغفوري

بعد الصفقة، سيكون بنك التنمية السنغفوري أكبر مساهم في البنك وسيكون له تمثيل في مجلس إدارته.

“نحن نعتبر هذا شراكة إستراتيجية متكاملة للغاية ستسمح لنا بمضاعفة [منطقة الخليج الكبرى] والاستفادة من شبكة بنك شينجن التجاري [Shenzhen Rural Commercial Bank] المحلية والمعرفة لتعميق استراتيجية منطقة الخليج الكبرى الخاصة ببنك التنمية السنغفوري”، حسب رئيس بنك التنمية السنغفوري والمدير التنفيذي بيوش غوبتا في ملف البورصة. “في الوقت نفسه، سنكون قادرين على دعم النمو المستمر والتحول الرقمي لبنك شينجن من خلال تواجدنا الإقليمي وقدراتنا الرقمية.”

وقال البنك إن الصفقة تضع بنك التنمية السنغفوري بشكل استراتيجي لزيادة حصتها في بنك شينجن بعد أن خففت الصين القواعد على الملكية الأجنبية في قطاع الخدمات المالية.

تمت الموافقة على الاستثمار من قبل سلطة النقد في سنغافورة ومكتب شينجن للجنة تنظيم البنوك والتأمين الصينية، ومن المتوقع أن يكتمل بعد موافقة لجنة تنظيم الأوراق المالية الصينية.

تأسس بنك شينجن التجاري في عام 2005، ويدير إحدى أكبر شبكات الفروع في شينجن ويعمل به أكثر من 3600 شخص. وأعلن البنك عن أرباح صافية بلغت 4.8 مليار يوان في عام 2020 وبلغ إجمالي أصوله 519 مليار يوان بنهاية العام الماضي، وفقا لما ذكرته بنك التنمية السنغفوري.

يبلغ عدد سكان منطقة الخليج أكثر من 72 مليون نسمة وبلغ الناتج المحلي الإجمالي 1.7 تريليون دولار أمريكي في نهاية عام 2019، أي ما يعادل اقتصادات روسيا أو كوريا الجنوبية.

مخطط منطقة الخليج الكبرى

نمت دلتا نهر اللؤلؤ في جنوب الصين من منطقة زراعية في عام 1980 إلى أكبر منطقة حضرية وأكثرها اكتظاظًا بالسكان في آسيا.

المصدر: ساوث تشاينا مورنينغ بوست.

تتحرك البنوك بسرعة لإضافة موظفين وزيادة تواجدهم في المركز الاقتصادي المخطط له حيث تعمل الصين على تخفيف القواعد لتوسيع تدفق رأس المال والأفراد حيث إنها تدمج هونغ كونغ وماكاو وتسع مدن في مقاطعة قوانغدونغ.

قال بنك إتش إس بي سي الاستثماري البريطاني متعدد الجنسيات (HSBC) في فبراير إنه سيستثمر 3.5 مليار دولار أمريكي وسيوظف أكثر من 5000 شخص في أعمال إدارة الثروات الخاصة به في آسيا حيث يسعى للاستفادة من الثراء المتزايد في المنطقة، لا سيما في منطقة الخليج. يستثمر البنك 6 مليارات دولار في المجموع في آسيا على مدى السنوات الخمس المقبلة.

قالت سيتي غروب في مارس / آذار إنها تخطط لتوظيف ما يصل إلى 1700 شخص عبر أعمالها في هونج كونج حيث تسعى للاستفادة من التدفقات الرأسمالية المتزايدة بين المدينة والبر الرئيسي للصين واستهداف الثروة المتزايدة في منطقة الخليج.

اقرأ أيضاً لماذا تعتبر صفقة وي وورك مكسبًا كبيرًا لآدم نيومان وسوفت بنك.

المصدر: ساوث تشاينا مورنينغ بوست.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.