fbpx
امو.ال
بواسطة: انسبلاش.
تستمر خسائر النفط لليوم الثالث على التوالي بسبب مخاوف الطلب المتجددة

بقلم تسفيتانا باراسكوفا

بتاريخ 16. مارس 2021

نقلاً عن أويل برايس

تراجعت أسعار النفط لليوم الثالث على التوالي يوم الثلاثاء حيث أدت الموجة الثالثة من إصابات فيروس كورونا في أوروبا وتباطؤ انتشار اللقاح في الاتحاد الأوروبي إلى زيادة قوة الدولار الأمريكي للتأثير على السوق.

اعتبارًا من الساعة 10:23 صباحًا بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة يوم الثلاثاء، انخفضت أسعار خام غرب تكساس الوسيط إلى ما دون 65 دولارًا للبرميل وتم تداولها عند 63.87 دولارًا، بانخفاض 2.29 في المائة خلال اليوم. كما انخفض سعر خام برنت الفوري بنسبة 1.93٪ إلى 67.61 دولار.

بينما تشير البيانات الواردة من آسيا والولايات المتحدة إلى حدوث انتعاش في الطلب على الوقود، تتجه بعض الاقتصادات الكبرى في أوروبا نحو موجة ثالثة من الإصابات بفيروس كوفيد 19 وقيود جديدة. أعلنت إيطاليا في الأيام الأخيرة إغلاقًا جديدًا على مستوى البلاد حتى عطلة عيد الفصح، بينما اعترفت ألمانيا بأنها كانت في موجة ثالثة من الحالات المتزايدة.

إضافة إلى تلك المخاوف بشأن الاقتصادات الأوروبية الرئيسية والطلب على النفط في أوروبا، قامت العديد من دول الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك أكبرها، ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، بتعليق التطعيم بلقاح أسترازينيكا AstraZeneca وسط مخاوف من تجلط الدم كأعراض جانبية محتملة. لم تتم مراجعة هذه المخاوف من قبل المنظمين حتى الآن، بينما تقول منظمة الصحة العالمية (WHO) أنه لا توجد صلة مؤكدة بين جلطات الدم ولقاح أسترازينيكا AstraZeneca.

أدى تعليق التطعيمات بهذا اللقاح المعين إلى مزيد من الفوضى في برنامج التطعيم الأوروبي الفوضوي بالفعل، والذي كان متأخرًا مقارنة بالدول الأخرى. قد تؤدي عمليات التطعيم البطيئة، خاصة في أوروبا الغربية الغنية، إلى تأخير انتعاش شركات الطيران الذي تشتد الحاجة إليه مع اقتراب فصل الصيف، بحيث يمكن أن ينتعش الطلب العالمي على النفط.

تواصل أسعار برنت التداول في نطاق ضيق نسبيًا من 67 دولارًا إلى 70 دولارًا، وهو ما “يسلط الضوء على المخاطر قصيرة المدى للسوق التي وصلت إلى مستوى حيث لم تكن الأساسيات الحالية قوية بما يكفي لدعم المزيد من القوة على المدى القصير”، وفقًا لما قاله ساكسو بنك، قال محللون يوم الثلاثاء.

وأشار المحللون إلى أنه “في حين أن ارتفاع عائدات السندات الأمريكية والدولار القوي قد قلل من شهية الاستثمار، فإن هذه التطورات قد تشير أيضًا إلى انتعاش أقوى في الطلب العالمي لتبرير ارتفاع الأسعار”.

اقرأ أيضاً لماذا لا تستطيع شركات النفط استبدال أرباح النفط بأرباح متجددة.

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط