fbpx
امو.ال
المصدر: انسبلاش.
المملكة العربية السعودية مدفوعة للاقتراض في ثاني بيع سندات باليورو على الإطلاق

بقلم أرشانا نارايانان وفرح البحراوي

بتاريخ 24. فبراير 2021

نقلاً عن بلومبيرغ

انضمت المملكة العربية السعودية إلى صفوف الدول التي تتقاضى رواتبها للاقتراض باليورو حيث أصبحت التوقعات بالنسبة للمملكة مواتية مع انتعاش أسعار النفط.

باعت أكبر دولة مصدرة للنفط الخام في العالم سندات بقيمة 1.5 مليار يورو (1.8 مليار دولار)، وهي المرة الثانية التي تصدر فيها ديونًا بالعملة الموحدة، بعد اجتذاب طلبات بأكثر من ثلاثة أضعاف الأوراق النقدية المعروضة، وفقًا لبيان صادر عن الموقع الإلكتروني لوزارة المالية.

أصدرت الحكومة الصينية، التي لها نفس تصنيف المملكة العربية السعودية من وكالة موديز انفستورز سيرفيس، ديونًا باليورو بمعدل سلبي للمرة الأولى العام الماضي.

  • تم تسعير 1 مليار يورو من سندات المملكة العربية السعودية لأجل ثلاث سنوات عند 40 نقطة أساس عبر ميدزوابس (Midswaps)، مقارنة بتوجيه السعر الأولي بنحو 60 نقطة أساس، وفقًا لأشخاص مطلعين على الأمر.
  • تم تسعير 500 مليون يورو من الأوراق المالية ذات التسع سنوات عند 70 نقطة أساس على أساس الوسيط، مقارنة بحوالي 90 نقطة أساس في بداية البيع.
  • كانت العوائد سالب 0.057٪ للديون لأجل ثلاث سنوات و0.646٪ لسندات تسع سنوات.

يطالب المقترضون بالديون باليورو بسبب التكاليف المنخفضة نسبيًا والقاعدة الضخمة من المشترين في أوروبا الذين يبحثون عن عوائد خارج منطقتهم. بينما تظل البنوك المركزية العالمية متكيفة ومن غير المرجح أن ترفع أسعار الفائدة قبل عام 2023، تشير الأسواق إلى أن التضخم قادم أخيرًا إلى العالم المتقدم.

موازنة المملكة العربية السعودية

المصدر: دراسة بلومبيرغ للاقتصاديين

قد يدفع عرض المملكة جيرانها في مجلس التعاون الخليجي إلى الاستفادة من سوق سندات اليورو، وفقًا لسيرجي ديرجاتشيف، مدير محفظة ديون الأسواق الناشئة في يونيون انفستمنت في فرانكفورت. وقال “إن الاكتتاب السعودي الناجح باليورو سيكون له تأثير قوي في إشارة إلى دول مجلس التعاون الخليجي الأخرى ذات التصنيف الأعلى مثل قطر أو أبو ظبي”.

وقال ديرجاتشيف: “الأمر يتعلق أيضًا بتنويع المستثمرين”. وقال إن صفقة اليورو “ستعمق العلاقة مع المزيد من الحسابات الأوروبية”.

تتوقع السعودية أن يرتفع الدين العام إلى 937 مليار ريال (250 مليار دولار) بنهاية 2021، ليبلغ أكثر من 30٪ من الناتج الاقتصادي، بحسب توقعات حكومية. وقالت الحكومة في خطتها السنوية للاقتراض إنها تعتزم تأمين معظم الدين الخارجي اللازم لتمويل عجز هذا العام بحلول يونيو حزيران.

قدرت شركة غولدمان ساكس غروي (.Goldman Sachs Group Inc) أن المملكة قد تحتاج إلى اقتراض 10 مليارات دولار من الخارج في عام 2021.

يأتي العرض بعد صفقة بقيمة 5 مليارات دولار في نهاية يناير، والتي جذبت طلبات لأكثر من أربعة أضعاف الأوراق النقدية المعروضة للبيع. ارتفع العائد على سندات المملكة البالغة 2.75 مليار دولار المستحقة في عام 2033 بأكثر من 20 نقطة أساس إلى 2.59٪ منذ إصدارها.

يعتبر كل من بي ان بي باريباس (BNP Paribas SA) وغولدمان زاكس غروب (Goldman Sachs (Group Inc واتش اس بي سي القابضة (HSBC Holdings Plc) منسقين عالميين لعملية البيع الجديدة، وتعد سيتي غروب (.Citigroup Inc) وجي بي مورغان تشيس وشركاه (JPMorgan Chase & Co) وستاندرد تشارتيرد (.Standard Chartered Plc) وسامبا كابيتال (Samba Capital) مديرين سلبيين للدفاتر.

اقرأ أيضاً سجلت الواردات السعودية من تركيا أدنى مستوياتها على الإطلاق في ديسمبر.

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط