fbpx
المصدر: انسبلاش.

تطبيق بابيلون للرعاية الصحية البريطاني المدعوم سعوديًا ينهي التعامل مع تينسينت

شارك هذا المقال...

بقلم ايمي طومسون

بتاريخ 19. فبراير 2021

نقلاً عن بلومبيرغ

قال الرئيس التنفيذي علي بارسا، إن شركة بابيلون للرعاية الصحية (Babylon Healthcare) قد انسحبت من الصين، حيث أقامت شراكة مع وي تشات (WeChat) التابعة لشركة تينسينت القابضة المحدودة المسؤولية (.Tencent Holdings Ltd)، بعد أن “لم تتمكن الشركة من التوصل إلى نموذج قابل للتطبيق تجاريًا”.

قال بارسا في مقابلة: “الحكومة الصينية والشركاء الصينيون يصرون على حصولهم على معظم حصص أي شراكات. لا أعتقد أن التوازن صحيح في الوقت الحالي.”

أكد ممثل عن تينسينت أنه لم يعد لديها شراكة مع بابيلون وامتنع عن التعليق أكثر. تدعم تينسينت خدمة منافسة، وي دوكتور (WeDoctor)، التي تشمل أعمالها بوالص التأمين والإمدادات الطبية وحجز المواعيد عبر الإنترنت.

يتيح تطبيق بابيلون للمستخدمين جدولة محادثة بالفيديو مع طبيب، والتحقق من الأعراض أو حجز الوقت مع المتخصصين، مثل المعالجين. قدر ضخ نقدي بقيمة 550 مليون دولار بقيادة صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية في عام 2019 الشركة بنحو ملياري دولار. لقد وضع بابيلون في وضع يسمح له بالنمو عندما ضرب جائحة الفيروس التاجي العام الماضي، مما أتاح الوصول إلى الأطباء من غرف معيشة المرضى بأمان عندما تم إغلاق العديد من المكاتب، وكذلك وسيلة للأشخاص الذين يشتبه في إصابتهم بالفيروس أعراض.

قالت شركة بابيلون إنها ستستمر في التوسع في آسيا، ولديها اتفاقية مع برودينتيال (Prudential Plc) في المنطقة تقدم أداة فحص الأعراض ومنتجات أخرى في الأسواق بما في ذلك هونغ كونغ وتايلاند وسنغافورة وإندونيسيا وماليزيا.

تعهدت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن باتخاذ موقف أكثر تشددًا ضد ممارسات مثل عمليات نقل التكنولوجيا القسرية التي تتطلب من الشركات الأجنبية مشاركة التكنولوجيا والملكية الفكرية مقابل الوصول إلى السوق الصينية. قالت وزيرة الخزانة جانيت يلين إن هذا يمنح الصين “ميزة تكنولوجية غير عادلة”.

ومع ذلك، قال بارسا إن التركيز الرئيسي لبابيلون سينمو في الولايات المتحدة هذا العام.

معدل النمو

قال بارسا إن شراكات بابيلون في الولايات المتحدة وعمليات الإطلاق الأخيرة تتيح لها الوصول إلى حوالي 3.5 مليون مريض. في كانون الثاني (يناير)، عينت الشركة ستيف ديفيس، الرئيس السابق للتكنولوجيا في مجموعة إيكسبيديا (.Expedia Group Inc)، كرئيس تنفيذي للتكنولوجيا، مع ستيسي سال، الذي ساعد في بناء شركتي فريش (Fresh) وبرايم ناو (Prime Now) التابعين لشركة أمازون Amazon.com، للمساعدة في إدارة التوسع في الولايات المتحدة.

تتزايد الإيرادات بمعدل أربعة أضعاف سنويًا، وتتوقع الشركة أن تحصل على حوالي 300 مليون دولار في عام 2021، ارتفاعًا من حوالي 20 مليون دولار في عام 2019. بينما بابيلون جاهز للطرح للاكتتاب العام، قال بارسا إنه قلق بشأن رد فعل السوق على نمو الشركة.

قال بارسا: “لكن الضغط علينا للإعلان العام، لمجرد أن الأسواق العامة تطير الآن، كما يمكنك أن تتخيل، هو ضغط كبير”.

قال بارسا إن الشركة تركز بشكل أساسي على تطوير الذكاء الاصطناعي الخاص بها، وهي تمضي قدمًا في خطة لإنشاء “عقل ذكاء اصطناعي” مركزي يدمج الخوارزميات المختلفة التي يستخدمها بابيلون ويساعد على إدارة صحة المستخدمين بشكل أكثر شمولية.

ستكون الشركة في نهاية المطاف قادرة على مقارنة بيانات العضو، الجمع بين المعلومات المتاحة للجمهور مع البيانات من الساعات الذكية والردود على الاستبيان، إلى “أي شخص آخر مثلك في النظام” للتنبؤ بكيفية تطور صحة هذا الشخص والتدخل في مرحلة مبكرة جدا.

توسيع الذكاء الاصطناعي

ومع ذلك فإن الذكاء الاصطناعي الذي يواجه المريض والمتوفر حاليًا، مدقق الأعراض، كان هدفًا للنقد بأنه قادر على تفويت مشاكل صحية خطيرة. وصل الخلاف مع أحد أكثر منتقديه صراحة إلى ذروته في وقت مبكر من العام الماضي عندما رد بابيلون على طبيب بريطاني كان ينشر لقطات شاشة لما قال إنها أخطاء في التطبيق على حسابه على تويتر. وقللت الشركة من شأن الأخطاء، قائلة إن الطبيب وجد 20 حالة فقط من حالات عدم الدقة “الحقيقية” من بين 2400 اختبار.

بينما يتمسك بارسا بدقة التطبيق، قال إنه في النهاية ليس “معجبًا كبيرًا بالطريقة التي تعاملنا بها” مع الناقد. وقال إن المحاكمات كشفت عن قضايا تم حلها منذ ذلك الحين. يحرص بابيلون أيضًا على القول إن الأداة توفر معلومات عامة وليست تشخيصًا طبيًا.

قال بارسا: “فكرة أن الذكاء الاصطناعي سيكون مذهلاً على الفور هي مجرد مغالطة، الذكاء الاصطناعي مثل أي تقنية أخرى، فإنه سيخيب الآمال على المدى القصير وسيخيب الآمال لوقت كبير. وأعتقد، إن الذكاء الصناعي أكثر من أي تقنية أخرى، سيتفوق على أكثر تخيلاتنا جموحاً على المدى الطويل.”

بمساعدة تشيبينغ هوانغ

اقرأ أيضاً تسلا تستمر بسياسة تخفيض أسعار السيارات. ماذا يعني ذلك لصناعة السيارات الكهربائية.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.