fbpx
امو.ال
استحوذت الأعمال الإعلانية على النصيب الأكبر من المبيعات والأرباح. Hisdx15 / Dreamstime
سهم ألفابيت يرتفع مع تحسن الاقتصاد في المساعدة على الأعمال الإعلانية

بقلم ماكس إيه شيرني

بتاريخ 2. فبراير 2021

نقلاً عن موقع بارونز

انطلقت أسهم شركة ألفابيت بعد أن فاقت نتائج الربع الأخير للشركة توقعات وول ستريت بسهولة، مع ارتفاع أرباح ومبيعات أعمالها الإعلانية مع تعافي الاقتصاد من الوباء.

ارتفع سهم ألفابيت (رمز التداول: GOOGL) بنسبة 6٪ تقريبًا في جلسة يوم الثلاثاء الممتدة، بعد أن أغلق على ارتفاع بنسبة 1.4٪ إلى 1919.12 دولارًا أمريكيًا خلال التداول المنتظم.

وأعلنت الشركة عن ربح صافٍ للربع الرابع بلغ 15.23 مليار دولار، أي ما يعادل 22.30 دولارًا للسهم، مقارنة مع صافي ربح قدره 10.67 مليار دولار، أو 15.35 دولار للسهم قبل عام. وارتفعت الإيرادات إلى 56.9 مليار دولار من 46.08 مليار دولار.

كانت وول ستريت تتوقع أرباحًا تبلغ 15.71 دولارًا للسهم، من مبيعات بقيمة 52.67 مليار دولار، وفقًا لمبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا.

قال سوندار بيتشاي، الرئيس التنفيذي لشركة ألفابيت، “تعكس نتائجنا القوية في هذا الربع مدى فائدة منتجاتنا وخدماتنا للأفراد والشركات، فضلاً عن الانتقال السريع إلى الخدمات عبر الإنترنت والسحابة”.

حققت الأنشطة التجارية الإعلانية في جوجل الحصة الأكبر من المبيعات والأرباح، بإيرادات بلغت 46.2 مليار دولار. استحوذ البحث على غالبية هذا الإجمالي، حيث بلغ 31.9 مليار دولار، يليه نشاط الشبكات الإعلانية من جوجل بمبيعات بلغت 7.4 مليار دولار، ويوتيوب الذي حقق أرباحًا بلغت 6.89 مليار دولار.

في بيان الأرباح، قالت المديرة المالية روث بورات إن الوحدات الإعلانية للشركة استفادت حيث بدأ المستهلكون والشركات في التعافي من الضرر الاقتصادي الناجم عن جائحة كوفيد 19.

ارتفعت تكاليف الاستحواذ على حركة المرور للشركة في الربع الأخير، وهو مقياس يراقبه المستثمرون عن كثب، إلى 10.47 مليار دولار، من 8.5 مليار دولار قبل عام. يمثل الإجمالي الأموال التي تنفقها جوجل على صفقات مثل اتفاقها مع آبل (AAPL) لجعل محرك البحث الافتراضي جوجل على العديد من أجهزتها. كجزء من دعوى مكافحة الاحتكار ضد ألفابيت، قالت وزارة العدل إن مدفوعات الشركة لشركة آبل تتراوح بين 8 مليارات دولار و12 مليار دولار سنويًا.

بينما شكلت جهود الحوسبة السحابية من جوجل 3.83 مليار دولار فقط من إجمالي مبيعات الشركة، كان المحللون والمستثمرون يتطلعون إلى الوحدة باعتبارها واحدة من الشركات التي يمكن أن تنمو فيها جوجل أكثر من غيرها، وكمنطقة خالية من المخاوف التنظيمية في الوقت الحالي.

ذكرت الشركة أن عائدات السحابة للعام بأكمله ارتفعت بنسبة 32٪ لتصل إلى 13.06 مليار دولار. في الكشف الأول عن النتائج التشغيلية لعملية السحابة، قالت الشركة إن الشركة تعرضت لخسارة تشغيل ربع سنوية قدرها 1.24 مليار دولار، والتي اتسعت من 1.19 مليار دولار في العام السابق.

كما أشار موقع بارونر في وقت سابق يوم الثلاثاء، توقع العديد من المحللين هامش تشغيل سلبي، لكنهم توقعوا أنه مع نمو الوحدة ستحقق هوامش تزيد عن 20٪. من المحتمل أن تنفق جوجل المزيد من الأموال على توسيع الجوانب المختلفة للأعمال السحابية حيث تحاول توسيع نطاقها للتنافس مع منافسين مثل أمازون (AMZN) ومايكروسوفت (MSFT).

ارتفع سهم ألفابيت بنسبة 34٪ في العام الماضي، بينما ارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 19٪.

اقرأ أيضاً التلاعب بالسوق مثل المشاهد الخادشة للحياء: أنت تعرفها عندما تراها.

اسواق المال

آخر الأخبار

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط