fbpx
جزء من منشأة رأس تنورة التابعة لشركة أرامكو السعودية في المملكة العربية السعودية ...جزء من منشأة رأس تنورة التابعة لشركة أرامكو السعودية في المملكة العربية السعوديةجزء من منشأة رأس تنورة التابعة لشركة أرامكو السعودية في المملكة العربية السعودية

ولي العهد السعودي يرى المزيد من مبيعات أسهم أرامكو لتعزيز صندوق الاستثمارات العامة

شارك هذا المقال...

بقلم عبير أبو عمر وفيفيان نيريم

بتاريخ 28. يناير 2021

نقلا عن موقع بلومبيرغ

ستبيع أرامكو السعودية المزيد من الأسهم كجزء من خطة المملكة لزيادة حجم صندوق ثروتها السيادية إلى 1.1 تريليون دولار بحلول عام 2025، وفقًا لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وقال الأمير محمد خلال مقطع فيديو بث يوم الخميس في مبادرة مستقبل الاستثمار في الرياض: “ستكون هناك المزيد من مبيعات أسهم أرامكو في السنوات المقبلة، سيتم تحويل هذه الأموال إلى صندوق الاستثمارات العامة وإعادة ضخها داخل وخارج المملكة العربية السعودية لصالح الصندوق”.

لم يحدد الحاكم الفعلي للمملكة ما إذا كانت أكبر شركة نفط في العالم ستدرج المزيد من الأسهم محليًا أو تبيعها في العملات الأجنبية أو كليهما.

أدرجت أرامكو أسهمها لأول مرة في بورصة الرياض في أواخر عام 2019 في أكبر طرح عام أولي في العالم. لا تزال الحكومة السعودية تمتلك 98٪ من الشركة، التي تبلغ قيمتها السوقية 1.9 تريليون دولار، في المرتبة الثانية بعد شركة أبل.

تحدث الأمير بالعربية في مقابلة مع رئيس الوزراء الإيطالي السابق ماتيو رينزي. يُعد مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمارالحدث الاستثماري السنوي في المملكة، وقد ضم كبار المديرين التنفيذيين العالميين مثل ستيف شوارزمان من بلاكستون جروب وماسايوشي سون من شركة سوفت بنك كورب هذا العام. تحدث معظمهم عبر رابط الفيديو، على الرغم من أن البعض مثل الرئيس التنفيذي لشركة توتال باتريك بويان حضر شخصيًا.

بناء صندوق الاستثمارات العامة

تحدث الأمير محمد عن أرامكو أثناء حديثه عن خطط الصندوق السيادي لزيادة أصوله من حوالي 400 مليار دولار. وقال إن أحد مصادر النمو سيكون الأصول التي تبلغ قيمتها حاليًا صفرًا في دفاتر صندوق الاستثمارات العامة، بما في ذلك الأراضي التي تخطط الحكومة لبناء مدينة نيوم المستقبلية ومشروع البحر الأحمر، وهو تطوير سياحي.

وقال وريث العرش البالغ من العمر 35 عاما “بمجرد ضخ الاستثمارات سينعكس ذلك على قيمة الأصول نفسها.”

وقال إنه سيتم أيضًا تحويل الأموال الناتجة عن المزيد من الخصخصة إلى صندوق الاستثمارات العامة.

قال الأمير عن هدف 1.1 تريليون دولار: “لا أعتقد أنه تحد صعب، بدون شك سيتم تحقيق الهدف.”

وفي يوم الخميس أيضًا، أعلن الصندوق السيادي عن تشكيل شركة مقرها جدة تسمى “كروز السعودية” لتطوير صناعة الرحلات البحرية المحلية حيث يحاول الأمير محمد تحويل المملكة العربية السعودية إلى وجهة سياحية عالمية. يركز الصندوق بشكل متزايد على الاقتصاد المحلي، مع خطط لاستثمار 150 مليار ريال أو أكثر سنويًا في الداخل.

اقرأ أيضاً توقع فينك لداليو وبلاك روك انتعاش التضخم خلال جلسات مبادرة مستقبل الاستثمار.

close

النشرة الاخبارية المجانية الاسبوعية 🎁

في هذه النشرة الاسبوعية ستحصلون على آخر اخبار عالم المال
و الاقتصاد في العالم عموماً و العالم العربي خصوصاً

لن نكثر من النشرات الالكترونية! نشرة واحدة اسبوعية فقط

شارك هذا المقال...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.